الكون والفضاء

عالمنا..غامض !



منذ الأزلية و الانسان يسعى لكشف الغموض بشتى أنواعه و لكن لم يشفي غليله رغم مرور كل هذا الوقت

في سلسلة من المقالات سنتحدث عن أكثر الأحداث غموضا في العالم..



بحسب ما قرأته و سمعته من الاخوة العرب و أيضا من الغرب عن رأيهم فيما يتعلق بهذا الموضوع و الذي يؤرق الباحثين و المهتمين بالظواهر الغامضة

و بداية ستكون مع مثلث برمودا و اليوفو..

انه لقاء بين العلم و الأساطير التي تبقى مجرد اساطير ليس الا

1- اليوفو:



الصحون الطائرة أصلها من الفضاء الخارجي..

انه كلام مؤيدي نظرية اليوفو حيث يعتمد هؤلاء على العديد من الحجج من بينها السرعات الهائلة للأطباق الطائرة و التي لا يمكن أن تكون من صنع الانسان حيث يتفق معهم العديد من سكان الأرض
لكن الذين تعرضوا للاختطاف لا يعرفون بالضبط ما حصل لهم!

هل هو اختطاف حقيقي من طرف الفضائيين أم من طرف الأرضيين؟

الأرضيين هم من صنعوا اليوفو..

نظرية قديمة قدم الصحون الطائرة
حيث يظن المتشككون أن الحكومة الأمريكية و خصوصا وزارة الدفاع تخفي معلومات مهمة حول ما يتعلق بالفضائيين
و أن برنامج المشاريع السوداء الذي تقف وراءه البنتاغون يسعى لايهامنا أن ما يتم مشاهدته في السماء مركبات فضائية و تزورنا بين الفينة و الاخرى
لكن هناك بعض الاخوة العرب  يظنون أن الجن يحاولون خداعنا بشتى الطرق لنعتقد أن اليوفو من الفضاء بسبب القدرات الخارقة التي يمتلكها هذا الكائن الخفي و حيث يعتفدون أن ابليس مع أتباعه يحاولون تضليل الانسان بهذه الطريقة
لكن لا دليل على هذا الكلام..


2- مثلث برمودا



شهرة برمودا بدأت مع اختفاء الرحلة 19 سنة 1945

العديد من الباحثين من الغرب يعتقدون أن برمودا هو مجال مغناطيسي قوي يجذب اليه كل ما يمر من فوقه سواءا أكانت سفينة بحرية أو طائرة.
و هناك من يقول أن المثلث لا وجود له كل ما في الامر أن ذلك المكان تكثر فيه الأمطار و الأعاصير و هي السبب الأول و الرئيسي في حوادث الاختفاء..

و من الجانب العربي..ليس الجميع.. يظنون أن ابليس و قومه يسكنون هناك بعد الهزيمة القاسية التي تلقاها على يد مهلاييل الحفيد الأكبر لشيت ابن سيدنا ادم عليه السلام و جيشه منذ الاف السنين و التي كانت معركة رهيبة حيث قتل فيها المردة و الجان و فر ابليس و هو يستعد منذ ذلك الوقت للانتقام من الانسان..

لكن يبقى كل هذا مجرد كلام دون دليل ملموس ..!

هذا الموضوع من كتابة العضو المتميز :الذهبي رشيد
نشكره على إثراءه المتميز للموقع

9 comments :

  1. موضوع في غاية الروعة
    مثل هذه التحليلات ما نحتاج اليها نشكر الأخ رشيد على هذا الموضوع و أنتظر بفارغ الصبر التتمة
    و لكن كيف تكمن مهلاييل من هزيمة ابليس بهذ السهولة
    هل قامت الملائكة بمساعدتهم هذا ما أظنه
    يستحق ابليس هذه الهزيمة

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا اخي على زيارتك

      وهذا ما استطعتان اجده الان عن مهلابيل

      ( هو الذي يزعم الأعاجم من الفرس أنه ملك الأقاليم السبعة، وأنه أول من قطع الأشجار، وبنى المدائن والحصون الكبار، وأنه هو الذي بنى مدينة بابل ومدينة السوس الأقصى وأنه قهر إبليس وجنوده وشردهم عن الأرض إلى أطرافها وشعاب جبالها وأنه قتل خلقاً من مردة الجن والغيلان، وكان له تاج عظيم، وكان يخطب الناس ودامت دولته أربعين سنة.)

      حذف
    2. ليت المقال كان مليئا بالعديد من الآراء الأخرى
      و لكن موضوع جميل
      و كما قال الأخ عمر ننتظر بقية الآراء في مواضيع هذا العنوان

      حذف
  2. متأسف صديقي سليم
    لعدم كثرة الاراء بسبب ضيق الوقت بسبب العمل لكن إن شاء الله سيكون ذلك في المرة القادمة
    و شكرا على ردك

    ردحذف
  3. أتمنى أن تخصص يوما ما موضوعا في موقعكم الجميل يتحدث عن هذه المعركة التي ذكرت في هذا الموضوع المهم فنحن لا نعرف الكثير عنها
    فحتى موقع ما وراء الطبيعة لا يتحدث عن هذه المعركة
    هل حدثت حقا

    ردحذف
    الردود
    1. ان شاء الله اخي سامي سأبحث عن نعلموات اكثر عن تلك المعركة
      اذكر اني قرأت عنها في كتاب ولا اذكر اسمه
      ربما البداية والنهاية لابن كثير
      ولكن سأبحث عنها بإذن الله

      نورت موقعنا المتواضع

      حذف
  4. لا أعتقد أن هناك تفسير سليم لمثلث برمودا وما حصل فيه :)

    ردحذف
  5. موضوع جميل لكنك صديقي الدهبي لم أدخلت الجانب الديني لقد أفقدت الموضوع نكهته
    مع إحتراماتي

    ردحذف

يتم التشغيل بواسطة Blogger.