فيزياء وكيمياء

المغامر فيليكس يتحدى نيوتن!


دخل "فيلكس بومجارتنر" صاحب الجنسية النمساوية، إلى المجد والشهرة وخاصة أنه أصبح أول إنسان يحطم سرعة الصوت في سقوط حر.


  وبهذا السقوط كسر قوانين الفيزياء، وقد قفز المغامر النمساوي فيلكس بومجارتنر من ارتفاع 127 ألف قدم ببالونه الماهول اليوم - الأحد - وذلك فوق نيو مكسيكو بالولايات المتحدة الامريكية، وبذلك يدخل فيلكس التاريخ بعد هذة القفزة.


صعد فيلكس لمسافة تقدر بـ 39 كم ما يقرب من 127 ألف قدم فوق سطح الأرض في رقم قياسي جديد قبل أن يقفز من الكبسولة الفضائية.

وكسر فيلكس أيضًا الرقم القياسي في سرعة الهبوط الحر بعدما تجاوز بسرعته ألف كم في الساعة في طبقة الاستروسفير قبل اقتحام حاجز الصوت، ولكنه فشل في كسر الرقم الخاص بالبقاء حرًا لمدة أربعة دقائق.




وهبط المغامر النمساوي البالغ من العمر 43 عامًا في صحراء نيو مكسيكو الأمريكية، ويحضر المغامر النمساوي إلى هذا الحدث منذ خمس سنوات فعل خلالها كل شيء يجعله جاهزًا للنجاح في هذه التجربة.


 وفي حال تأكيد بلوغ المغامر النمساوي سرعة الصوت، سيكون باومجارتنر قد حقق ثلاثة أرقام قياسية في وقت واحد، حيث أنه تمكن من خلال رحلته من تحقيق أعلى ارتفاع يصل إليه بالون ماهول وأعلى نقطة للقفز بمظلة.


شاهد الفيديو من هنا:





المصدر:
جريدة الدستور

4 comments :

  1. شاهدتها مباشرة و كان قلبي يدق خوفا من عدم نجاح القفزة الأسطورية لكنه فعلها

    ردحذف
    الردود
    1. نعم كان شيء غير متوقع ولكنه حدث

      شكرا على مرورك اخي

      حذف
  2. نعم كانت لحظات مرعبة لكن الحمد لله نجاح نجاحا كبيرا

    ردحذف

يتم التشغيل بواسطة Blogger.