تاريخ

نهاية الملك "النمرود بن كنعان"



النمرود بن كنعان"رجل عذبه الله ببعوضه"

قال بن جرير : أنه ملك الأرض شرقها وغربها أربعة
مؤمنان وكافران..
فالمؤمنان هما"سليمان بن داود,وذو القرنين"
والكافران"بختنصر,ونمرود بن كنعان" ولم يملكها غيرهم.


 نمرود بن كنعان هذا الرجل المتكبر إدعى الألوهية..قال "أنا أحي وأميت" أقتل من شئت وأستحيي من شئت فأدعه حياً لا أقتله..

قال زيد بن أسلم: اول جبار في الارض كان نمرود ,فكان الناس يخرجون ويختارون من عنده من الطعام ليأكلوا..فخرج معهم مرة سيدنا "إبراهيم" عليه السلام ليختار من الطعام مثل الناس..
وكان هذا الملك يمر بالناس ..فيسألهم: من ربكم؟..ويقولوا: أنت
حتى مر بـ "إبراهيم" عليه السلام ,فقال له :من ربك؟
قال: "ربي الذي يحيي ويميت" قال "أنا أحيي وأميت"
قال "إبراهيم" : "فإن الله يأتي بالشمس من المشرق فإت بها من المغرب.فبهت الذي كفر"
فرده هذه النمرود عن الطعام ولم يعطيه شيء.
فرجع "إبراهيم" عليه السلام ,ومر على كثيب من الرمال..فقال: "ألا آخذ من هذا الرمل فأتي به أهلي,فتطيب أنفسهم حين أدخل عليهم ",فأخذ منه وأتى أهله ووضع متاعه ثم نام,فقامت زوجته لتجد في متاعة أطيب أنواع الطعام وأجوده وصنعت له منه,وقدمته إليه فقال: من أين هذا؟
قالت: من الطعام الذي جئت به!
فعلم أن الله رزقه فحمد الله..

أما الملك الجبار النمرود فبعث الله له ملكاً ليؤمن بالله ويبقي على ملكه..ولكنه قال: وهل رب غيري؟
فجاءه ملك ثانٍ..فرفض أن يؤمن,ثم جاء ثالث,فرفض أيضاً.
فقال له الملك ..إجمع جموعك في ثلاثة أيام..فجمع ذلك الجبار جيوشه وجموعه..
فأمر الله أن يفتح عليه باباً من البعوض...فمن كثرتها ..أكلت من لحومهم وشربت من دماءهم,فلم يبق إلا العظام وكذلك لم يبق إلا الملك نمرود الجبار ,فلم يصبه شيء
ولكن!..
بعث الله عليه بعوضة ,دخلت في أنفه..ودخلت إلى دماغة
فمكث هذا الملك الجبار 400 سنة يُضرب بالمطارق والنعال حتى تهدأ البعوضة..
وللعلم أن النمرود كان قد ملك الأرض لـ400 سنة قبل ذلك
فعاقبه الله بـ400 سنة أخرى من العذاب والخزي والذل عن طريق بعوضة صغيرة..
وهذا جزاء من إدعى الالوهية ..فكانت نهايته أن عذبه الله بحشرة حتى هلك ومات..


 رجاء خاص..
عند نقل الموضوع يرجى كتابة المصدر وهو "الرابط الذي يقود إلى الموضوع أو رابط المدونة"
غير هذا لن أسامح من يقوم بنقل الموضوعات دون ذكر مصدرها
ولكم جزيل الشكر

16 comments :

  1. هذا أقل شيئ يستحقه

    ردحذف
  2. سبحان الله !

    ولكن لدي تسائل عن مصدر هذه المعلومات .. خصوصاً أنها قديمة جداً .. فمن الذي جمعه ودونها ؟

    بوركتي أختي ..

    ردحذف
    الردود
    1. القصة منقولة من كتاب اسمه 100 قصة في ناهية الظالمين تأليف :هاني الحاج

      وشكرا على مرورك الكريم اخي احمد

      حذف
  3. انا الاصدق الرواية القران لم يسمي الملك باسم بل مانقل من الاسرائليات هي من سمته النمرود
    فاسئلي هذا السؤال هل كان هنالك جبار قبل النمرود؟
    قال زيد بن أسلم: اول جبار في الارض كان نمرود د ,فكان الناس يخرجون ويختارون من عنده من الطعام ليأكلوا..فخرج معهم مرة سيدنا "إبراهيم" عليه السلام
    من امعروف ان هنالك انبياءورسل كانوا قبل ابراهيم عليه السلام كهود وصالح ونوح عليهم السلام واقوامهم جبارين فل نكتفي بنوح كان الملك في زمانه جبار يقال له طمهورث ومن المتعارف عليه ان شعب نوح هم من كانوا يسكونون الارض بمعنى اخر ملك الارض جميعها
    النمرود ورد في الاسرائليات وليس له وجود اثري والملك الذي حاج ابراهيم لم يذكر اسمه في القران اكتفي بهذا

    ردحذف
    الردود
    1. تحليل ممتاز اخي
      فعلا لم يذكر باسمه في القرآن
      لكن كان موجود في زمن سيدنا ابراهيم

      حذف
  4. النمرود خرافة من الاسرائليات والملك الذي جادل ابراهيم عليه السلام حقيقة ان لم تقتنعي فخذي نسبه "نمروذ بن كنعان بن كوش بن حام بن نوح" أو أنه "نمرود بن فالخ بن عابر بن شالخ بن أرفخشذ بن سام بن نوح" أو أنه ابن ماش ابن ارام ابن سام.كلها انساب قصيرة المدى اذا علمنا ان الزمن بين ابراهيم ونوح كبير جدا يتخللها انبياء ورسل ورسلات امن اصحابها حتى زمن ابراهيم حيث لا يعبد الله احدا قط الا ان كبر ابراهيم واصبح في عمر يسمح له بان يتحمل الرسالة كل هذا يحتاج الى وقت طويل جدا وبالتالي نسب اطول هنالك الكثير من الاسرائليات في كتبنا ولهذا الحذر واجب وشكرا

    ردحذف
    الردود
    1. ربما فعلا هو النمرود من الاسرائيليات ,وتبقى لنا في القرآن قصة وعظة لنهاية الظالم
      شكرا لإضافاتك المميزة دائما اخي

      حذف
  5. mersi c est t an bonne sugie maisje ne pas commprie rien manel

    ردحذف
  6. ان الزمان قداستدر كهات

    ردحذف
  7. 1-الكاتب بخلط هنا بين شخصية الملك النمرود العيلامي الذي إغتصب عرش سومر و قام بالتآمر مع أمه الشريرة تيامات بقتل والده بالتبني الأمبراطور السومري توك (2810-2795ق.م.) أو الملك حميـّر العرنج عند العرب ...و أدعى زاجيسي الربوبية هو و أخوته الأربعة. هو عند العرب عوف بن علوان أو كنعان و زاجيسي بن أيلوش عند السومريين (كأمبراطور حكم مملكة سومر العالمية من 2780 الى 2751ق.م. و خو الذي أمر بإحراق أبراهيم الخليل حين مان ملكاً نائباً على أقليم وادي الرافدين في عهد أبيه بالتبني. الأمبراطور توك قتل ملك عيلام أيلوش في المعركة و تزوّج ثانية من أرملة أيلوش الملكة تيامات (تعامة عند العرب أو ودك عند الفرس) و تبنى أبنائها الخمسة و أبنتها، كبيرهم عوف أو زاجيسي. زوجة الأمبراطور توك الأولى هي الملكة آنونيت التي أنجبت له 4 أبناء هم" أتو (الملك كهلان أو مالك عند العرب)، الملك الملك أوروكا جينا 2795-2780ق.م. (أبو العباس وايل بن حميـّر العرنج) الذي قتله النمرود زاجيسي و إغتصب عرش سومر و بعث أوروكا جينا روحاً قدساً بأسم الخضر عليه السلام و أبنه عباس، معنى عباس "ملك المياه " بالسومرية و هو سارغون العظيم ذو القرنين عليه السلاك الذي قتل النمرود في معركة نهاية العالم و أقام أمبراطورية العدل و التوحيد في القارات الست و التي عرفت في النصوص السومرية ب"أينكي و النظام العالمي القديم" و أينكي هو سارغون العظيم نفسه.

    ردحذف
  8. 2- الأبن الثالث هو لوغال باندا والد جلجامش المعروف عند العرب بأسم الملك يعفر أو جعفر، وزوج الملكة نين سن، أبنة لوط الثانية، سقسقة نون أو آزوبيرانو زوجة أوروكا جينا الثانية، و الأبن الرابع كينغو الذي تآمر على قتل أبيه مع زوجة أبيه التي علاقة معه في غياب زوجها في الحروب.
    3- الذي حاج أبراهين في دينه هو الفرعون النائب لشقيقه عوف على أرض مصر، سنان بن علوان، و كان كافراً و أسلم بعد حواره مع الخليل. ذو القرنين جعله أميناً على خزائن الأرض فقد حارب سنان الى جانب ذي القرنين.

    ردحذف
  9. 4- أب- آسAB-AS معناها "ملك المياه" بالسومرية، أحد ألقاب سارغون ذو القرنين. حمل لقب "سيّد الأرض"، ملك أقطار الأرض الأريعة" المتمثلة بالصليب المعقوف على صدر سارغون، "ملك العالم" و "ملك الجهات الأربع". له أكثر من 400 لقب ملوكي و إلوهي عبد بها بعد وفاته. في ملحمة جلجامش يتمثل بأنكيدو، بمعنى "سيّد الأرض الصقر" لكونه من سلالة صقور الشمس الذهبية الملكية السومرية و هو "الملك الثور" لقوته و قامته العملاقة و إنتسابه الى قبيلة الثوريم السومرية (الثيران بالعربية، و هي قبيلة العماليق الحمر) و يعود نسبها الى سام بن نوح. حمل لقب الملك تبـّع الأكبر و جدّه حميـّر لقب ب"تبـّع الأول". حمل لقب "سبأ الأول" أو "ساباSA-BA" بالسومرية بمعنى "أمبراطور الملوك". الملك النمرود عمه الذي قنل أباه و أمه و سلبه ملكه. أينانا أبنة آتو الصغرى و زوجة سارغون التي ورثت عن والدة سارغون لقب عشتار الثانية، الملكة رحمة عند العرب و عبدت بأسم اللات في فترة الشرك. اها ألقاب أيستر، آستير، أستارا، أستارتيه فينوس، بريتانيا، آندراستيه، فيكتوريا، أثينا، ريـّا عند الأوروبيين

    ردحذف
  10. موقع مليح بزاف

    ردحذف

يتم التشغيل بواسطة Blogger.