الجمعة، 25 أكتوبر 2013

لماذا نعاني من تساقط الشعر أحياناً ؟


- العثور على بعض الشعر المتساقط في فرشاتك أثناء تمشيط شعرك لهو أمر طبيعي , ولكن عندما تبدأ في فقدان كمية غير عادية من الشعر , يمكن أن يكون الأمر حينذاك مدعاة للقلق .
ففقدان الشعر عادة ليس له تأثير على مظهرك , لأن فروة الرأس لديها القدرة على تعويض الخسارة اليومية من الشعر المتساقط , ولكن قد يكون الأمر غير طبيعي إذا رأيت أن فروة رأسك ظهرت بها بقع صلعاء .

عندما تفكر في تساقط الشعر , عليك أن تعرف أن العوامل الوراثية مثل الصلع الوراثي الذكري , والهرمونات , ومشاكل الغدة الدرقية , والإلتهابات , والأدوية , وغيرها من الأماض يمكن أن تسبب تساقط الشعر .
إذا ما هي هذه الأسباب المختلفة .. وكيف تعرف أنها مسؤولة عن السقوط المفرط للشعر ؟

1- تغيّر الهرمونات 

- قد تفقد النساء شعورهنّ بعد الولادة أو أثناء فترة إنقطاع الطمث نظراً لتغيّر مستوى الهرمونات في الجسم , وبالنسبة للرجال , فبصرف النظر عن الصلع الوراثي للذكور , فإن الرجل يمكن أن يفقد شعره مع تغيّر تكوينه الهرموني مع تقدم العمر .

2- إضطرابات الغدة الدرقية 

- ربما يكون أحد أهم أسباب تساقط الشعر المتعلقة بالهرمونات , هي مشكلة الغدة الدرقية , ففرط نشاط الغدة الدرقية hyperthyroidism أو قصور الغدة الدرقية hypothyroidism يمكن أن يؤديا إلى تساقط الشعر , وفي حالة علاج اضطراب الغدة الدرقية يمكن أن تنعكس عملية فقدان الشعر في كثير من الأحيان ليعود الشعر إلى وضعه الطبيعي .

3- الضغط العصبي 

- الإجهاد البدني والعاطفي يمكن أن يسبب تساقط الشعر , فالبنسبة للإجهاد البدني , يمكن أن تسبب الجراحة والحمى الشديدة وفقدان الدم ما يكفي من الإجهاد الذي يؤدي بدوره إلى فرط تساقط الشعر , كما يؤدي الإجهاد البدني الناتج عن الولادة إلى تساقط الشعر لعدة أشهر بعد الولادة .
أما بالنسبة للإجهاد النفسي او العاطفي , فإن الرابط بين سقوط الشعر وبين الضغط العصبي غير محدد تماماً , ولكن أوضحت الدراسات أن العديد من الناس يفقدون شعرهم في أوقات الشدة النفسية أو القلق النفسي الشديد .
ولكن لحسن الحظ , غالباً ما تكون أسباب الإجهاد البدني مؤقتة , ويختفي تساقط الشعر عندما يتماثل الجسم إلى الشفاء  , أما الضغوطات النفسية فيمكنك أن تعالجها بممارسة الرياضة اليومية , والتغذية السليمة , والتأمل , وإزالة الضغوطات التي تعاني منها في حياتك . 

4- الأدوية 

- الأدوية بالطبع لدى معظمها قائمة طويلة من الآثار الجانبية , بما في ذلك تساقط الشعر , والعلاج الكيميائي هو الأكثر شهرة , ولكن بعض العلاجات الأخرى تسبب تساقط الشعر وتشمل : 
- أدوية علاج الغدة الدرقية 
- بعض وسائل منع الحمل عن طريق الفم 
- مضادات الصرع
- مضادات الإكتئاب 
- مضادات التخثّر
جدير بالذكر أن هذه الأدوية تؤثر على الناس بشكل مختلف , وقد لا تسبب تساقط الشعر عند كل شخص يستخدمها .

5- النقص الغذائي 

- يُعدّ نقص بعض العناصر الغذائية مثل الزنك والحديد من الأسباب الأكثر شيوعاً لتساقط الشعر , لكن بعض الدراسات تُشير إلى أن تناول كميات قليلة من الدهون , وفيتامين د , وفيتامين ب 12 , وفيتامين أ , والنحاس والسيلينيوم , والبيوتين , يمكن أن يتسبب في تساقط الشعر .

6- مرض الذئبة الحمراء 

- مرض الذئبة الحمراء هو أحد أمراض المناعة الذاتية , والتي يمكن أن تسبب فقدان الشعر .
عموماً يتميز تساقط  الشعر في حالة الذئبة الحمراء بأنه غير , كما يترافق مع وجود جروح أو أضرار في فروة الرأس , كما أن بعض أدوية الذئبة الحمراء قد تؤدي إلى تساقط الشعر .

7- حالات طبية أخرى 

- يمكن أن تؤدي العديد من الحالات الطبية الأخر إلى الصلع الغير طبيعي , بما في ذلك .. 
- الفشل الكلوي
- مرض إلتهاب الأمعاء
- أمراض الكبد
- بعض الأمراض الجلدية مثل الصدفية , وإلتهاب جلد فروة الرأس , يمكن أن تؤثر تلك الحالات في نمو الشعر .

المصدر / healthline.com

أترك تعليقا

ليست هناك تعليقات

إعلان فوق التدوينة


إعلانات

إعلان أسف التدوينة


إعلانات

كافة الحقوق محفوظة لــ عالم المعرفة 2017 - 2018 | تصميم : آر كودر