ماورائيات وأساطير

مملكة شامبالا الاسطورية

مملكة شامبالا


تتحدث النصوص المقدسة في التبت عن مملكة روحية سرية تدعى "شامبالا" مختبئة وراء القمم الثلجية في مكان ما شمالي التبت .هناك حيث تحفظ الكالاشاكرا او "عجلة الزمن" اقدس التعاليم البوذية ,فلقد تم التنبؤ بإن ملكاً مستقبلياً من "شامبالا" سيأتي على راس جيش عظيم ليحرر العالم من البربرية والطغيان وسيبشر بعصر ذهبي يسود العالم من جديد.

وتقول الروناس الهندية  بشكل متماثل , بان مخلص العالم المستقبلي يدعى "كالكي افاتارا" سيأتي قادماً من شامبالا.

كلا التقليدان البوذي والهندوسي يوصفان "شيمبالا" بانها تحتوي على قصر مركزي فاخر جليل يشع نوراً قويىة تشبه لمعان الألماس.

- تٌعرف جنة "شامبالا" بأسماء كثيرة مختلفة .. اطلق عليها اسم "الأرض المحظرة" ,"بلاد المياه البيضاء" ,"ارض الاراوح المشعة , "بلاد النار الحية" , "أرض الأحياء , "أرض العجائب" .
وعرفها الهندوس باسم "أريايرشا" الارض التي جاءت منها تعاليم "الفيدا" , وسماها الصينيون "هسي تيان" جنة "هسي وانغ مو" الغربية أوو "الغرب المقدسة" ,أما في روسيا فناك طائفة مسيحية تعود للقرن التاسع عشر عرفت هذه الأرض المقدسة باسم"بيلوفودي" أما شعب الكيلارغز (نسبة لدولة كرغيزستان) فعرفوها باسم "جنايدار" لكن على امتداد آسيا بالكامل عرفت بشكل عام باسمها النسكرتي "شامبالا" وتعني"قصر السلام والهدوء"

- تعتبر من قبل التقالبد الروحية بإنها المركز الحقيقي للأرض ,وتمثل المركز الروحي للعالم ومركز القادمين من كل عرق وبلد وكل شعب , الذين كانوا نافذين في كل ديانة رئيسية وكل دور علمي وكل حركة اجتماعية حصلت في التاريخ.

- تقول النصوص البوذية بانه يمكن الوصول الى شامبالا بعد رحلة طويلة وصعبة عبر البراري والصحاري والجبال , وتحذر بانه فقط الذين تم منادتهم ,حيث أصبحوا محضرين روحياً ,يستطيعون إيجادها ,أما الآخرين , فسيجدون فقط العواصف الحاجبة للرؤية والجبال الخاوية أو حتى الموت .

- تقول إحدى النصوص بإن مملكة شامبالا هي دائرية الشكل ,لكن غالباً ما تصور على شكل زهرة اللوتس ذات الأوراث الثمانية.
وقد ذكرت بالفعل إحدى الروايات القديمة في التبت بأن "مملكة شامبالا موجودة في قلبك" .
وكما يشير "أودين بيرنبام" في كتابة "الكتب الإرشادية إلى شامبالا": بان الإتجاهات المؤدية إليها معقدة وعبارة عن مزيج من الواقع والخيال .

 الأراء حول اماكن وجود مملكة شامبالا مختلفة , فبعض التبتيين يعتقدون بإنها تقع في التبت ,ربما في جبال"كونلون" وهناك من يشير إلى المناطق المحيطة بمنغوليا ومقاطعة سنكيانغ الصينية , لكن الأكثرية تعتقد بإن شامبالا تقع في سيبريا أو في مكان ما في روسيا . او في القطب الشمالي ومحاطة بالجليد وبالجبال الجليدية و وهناك بعض الكهنة الذين يعتقدون بإنها موجودة خارج الكرة الأرضية , على كوكب آخر أو في بعد آخر.

7 comments :

  1. اصدق لكن اطلنطس افضل

    ردحذف
  2. ياجوج وماجوج هم قوم صالحون وهم نفسهم قوم شامبالا

    ردحذف
    الردود
    1. ورد ذكر " يأجوج ومأجوج " في القرآن الكريم في قوله تعالى:{ حتى إذا بلغ بين السدين وجد من دونهما قوما لا يكادون يفقهون قولاً * قالوا يا ذا القرنين إن يأجوج ومأجوج مفسدون في الأرض فهل نجعل لك خرجا على أن تجعل بيننا وبينهم سدا .. الآيات } ( الكهف: 93 وما بعدها ). وهذه الآيات تبين لنا كيف كان "يأجوج" و"مأجوج" في قديم الزمان أهل فساد وشر وقوة لا يصدّهم شيء عن ظلم من حولهم لقوتهم وجبروتهم، حتى قدم الملك الصالح ذو القرنين، فاشتكى له أهل تلك البلاد ما يلقون من شرهم، وطلبوا منه أن يبني بينهم وبين "يأجوج ومأجوج" سدّاً يحميهم منهم، فأجابهم إلى طلبهم، وأقام سداً منيعاً من قطع الحديد بين جبلين عظيمين، وأذاب النحاس عليه، حتى أصبح أشدّ تماسكاً، فحصرهم بذلك السد واندفع شرهم عن البلاد والعباد .

      كما بينت الأحاديث بعض صفاتهم الخلْقية وأنهم عراض الوجوه، صغار العيون، شقر الشعور، وجوهم مدورة كالتروس . رواه أحمد .

      وبينت أيضاً مدى كفرهم، وعنادهم وأنهم أكثر أهل النار، ففي الحديث أن الله عز وجل يقول لآدم يوم القيامة: أخرج بعث النار، فيقول: وما بعث النار ؟ فيقول الله: من كل ألف تسعمائة وتسعة وتسعين، ففزع الصحابة – رضي الله عنهم – وقالوا: يا رسول الله وأينا ذلك الواحد ؟ فقال – عليه الصلاة والسلام-: ( أبشروا فإن منكم رجلاً ومن يأجوج ومأجوج ألفاً ) رواه البخاري .

      حذف
    2. فمن أين اتيت بقولك " أنهم قوم صالحون" ؟
      نحن لا نعترف اخي في تلك الموضوعات إلا بكلام الله ورسوله

      حذف
  3. الأساطير هى أنعكاس لما نأمل أن نكون عليه فى يوماَ ما، وهذا التصادف الذي بجعل اسطورة الشامبالا متشابهة مع اديان أخرى كحال فكرة الخلاص فى الأديان، أو فكرة المهدي المنتظر والمسايا إلاخ هي مجرد حلم لما نسعى أن نكون عليه، من خلال شخص يأتي ويضرب بعصاه السحرية همومنا نصير أفضل فى طرفة عين بعد قرون من العذاب، كم نحن طفوليين حتى نفكر بتلك الطريقة

    ردحذف
    الردود
    1. الخيال اخي يعطي الأمل , ولا اجد عيبا في الاساطير , لإن كل اسطورة لها اساس في الواقع حتى ولو كان هذا الساس مجرد شيء صغير , ولا عيب ايضاً في ان نتخيل ان نكون افضل بأي طريقة

      حذف
  4. شامبالا هي مكه المكرمه ، شاهد محاضرة دكتور ذاكر نايك عن الهندوسيه

    ردحذف

يتم التشغيل بواسطة Blogger.