تاريخ

أشهر الأخطاء التاريخية القاتلة



- قام البشر بالعديد من الأخطاء  المكلفة , والبعض من هذه الأخطاء قد غير مسار التاريخ حرفياً ..ونحن في هذا المقال سنسرد لكم أكبر الاخطاء البشرية في التاريخ ..


- ولكن ربما تتعلم من نهاية المقالة .. أن أسوء الأوقات في حياتك ,يمكنها أن تكون بداية لأفضل الأوقات في حياتك..

______________________________________________

1- غرق التيتانيك



- تيتانيك كانت أكبر باخرة عابرة للمحيطات في ذلك الوقت, وتم إعتبارها أنها غير قابلة للغرق, وعلى الرغم من انها قادرة على حمل مجموعة كبيرة من قوارب النجاة تصل إلى 64 قارب نجاة , والتي يمكنها أن تنقذ أكثر من 3547 شخصاً, إلا غنها لم تنقذ في الحقيقة إلا 20 شخصاً, عندما تحطمت إثر إصطدامها بالجبل الجليدي عام 1912م , وغرقت مع 1500 راكباً من ركابها في اول رحلة لها في المحيط.

______________________________________________

2- روسيا تبيع ألاسكا للولايات المتحدة الأمريكية



- في عام 1867، باعت روسيا أراضي ألاسكا للولايات المتحدة الأمريكية مقابل 7.2 مليون دولار. ولكن حصل الأمريكيون على أكثر من هذا المبلغ بمئة مرة في الخمسين سنة الأولى فقط من ملكيتهم لأراضي ألاسكا, مما يعتبر خسارة كبيرة لروسيا في ذلك الوقت.

______________________________________________

3- ناسا تفقد متتبع مناخ المريخ



- ناسا فقدت متتبع مناخ المريخ والذي يقدر بـ 125،000،000 $ , ويعد واحداً من أكبر التصاميم التي حدث بها أخطاء, حيث إستخدم المهندسون من شركة لوكهيد مارتن ,نظام وحدات القياس الإمبراطورية ,  حين أن بقية أعضاء الفريق من وكالة ناسا تستخدم النظام المتري القياسي, ولأنه تم إستخدام وحداتين مختلفتين من القياس , فنظام الملاحة للمركبة الفضائية , لم يحصل على إحداثيات صحيحة , ونتيجة لذلك ضاع في الفضاء إلى الأبد.

______________________________________________

4- برج بيزا المائل




- كان من المفترض ان يكون بيزاعموديا ولكنه بدأ بالميلان بعد البدء ببناءه في أغسطس 1173م بفترة وجيزة, ميله واضح للعيان حيث يبلغ حوالي 18 قدما (الميل أكثر من خمس درجات)، ويقال بأن سبب هذا الميلان هو رخاوة وهبوط في التربة المبني عليها البرج. ظهر هذا الميلان منذ المراحل الأولى لبناء هذا البرج, لكن المعماريين استمروا في البناء على أساس نفس الميلان، وفي عام 1275 ميلادية عندما كانوا يبنون الدوريين الرابع والخامس من البرج حاول المعماريون تحريك مركز ثقل البرج لتلافي الميلان ولكن يبدوا انهم لم يفلحوا بذلك, وحتى الآن تجري محاولات لوقف الميلان وذلك بإقامة دعامات ساندة. منذ عام 1990 في القرن الماضي أغلق البرج ومنع السياح من تسلقه لأنه معرض للانهيار في كل لحظة.

______________________________________________


5- إكتشاف الهولنديين لاستراليا وتجاهلهم لذلك



- قبل 100 سنة تقريبا هبطت المستكشف البريطاني الكابتن جيمس كوك على ساحل أستراليا الشرقي، ولكن الهولنديون اكتشفوا بالفعل أستراليا، ولكن تجاهلوا ذلك  حيث إعتقدوا أنها لا شيء أكثر من مجرد أرض صحراوية غير مجدية.

_____________________________________________

6- كارثة تشيرنوبيل





- كارثة تشيرنوبيل التي وقعت في مفاعل تشيرنوبيل. تعد أكبر كارثة نووية شهدها العالم. في يوم السبت 26 أبريل من عام 1986 حيث كان ما يقرب من 200 موظف يعملون في مفاعل الطاقة النووي (1،2،3) بينما كان يتم إجراء عملية محاكاة وتجربة في الوحدة الرابعة التي وقع فيها الانفجار. كما ساهم عامل بنية المفاعل في الانفجار حيث أن التحكم في العملية النووية كان يتم بأعمدة من الجرافيت, في حين أن رئيس الفريق انتبه إلى الخطر وحاول إغلاق المفاعل مما يجعل أعمدة الجرافيت تنزل في قلب المفاعل وتبطئ من سرعة التفاعل النووي وتخفض الحرارة، إلا أن هذه الطريقة جعلت الحرارة تزداد لوهلة قبل أن تشرع في الانخفاض.


وبما أن المولد كان غير مستقر والدورة الحرارية مشوشة من آثار الاختبار، كان هذا هو العامل الذي أدى إلى اعوجاج أعمدة الجرافيت وعدم إمكانية إسقاطها في قلب المفاعل وجعل الحرارة ترتفع بشكل كبير وتشعل بعض الغازات المتسربة وتتسبب في الانفجار.


نتج الخلل عن تراكم أخطاء بشرية وقلة خبرة مهندسين شبان قاموا بالمنوابة تلك الليلة. وأدي ذلك إلى حدوث اضطراب في إمدادات الطاقة في جمهورية أوكرانيا السوفيتية، كما أدى إلى إغلاق المصانع وتعطل المزارع وبلغت الخسائر المادية ماقيمته أكثر من ثلاثة مليارات دولار أمريكي. وقد لقى 36 شخصا مصرعهم وأصيب أكثر من 2000 شخص.

______________________________________________

7- عدم وجود وريث للإسكندر الأكبر




- كان الإسكندر الأكبر المقدوني حاكماً للإمبراطورية اليونانية القديمة , وهو في سن العشرين , وكانت واحدة من أكبر الإمبراطوريات القديمة , والتي إمتدت من اليونان إلى مصر , وشمال غرب الهند , ومع ذلك عندما توفي الكسندر في 324 قبل الميلاد، وهوفي سن الشباب حيث كان يبلغ من العمر 32 عاماً ، وذلك بسبب استهلاك النبيذ المصنوع من نبات سام. وكانت وفاته مفاجئة وغير متوقعة, لم يكن له وريث شرعي للعرش , ولكن كانت هناك إدعاءات بأن الإسكندر أراد  أن يكون برديكاس الحارس الشخصي خلفا له , وذلك لأنه مرر خاتمه الملكي له قبل وفاته , ولكن برديكاس لم يتولى السلطة , ونتيجة عدم وجود وريث له ، قامت النزاعات بين قادته ، وانتهت هذه النزاعات بان قسمت الإمبراطورية الكبيرة التي خلفها بين قادته ، فأصبحت مناطق شمال سوريا ، والمشرق من نصيب القائد (سلوقس) مؤسس الدولة السلوقية وعاصمتها أنطاكية ، وجنوب سوريا ومصر من نصيب (بطليموس) ، مؤسس الدولة البطلمية ، وعاصمتها الأسكندرية .

للمزيد عن الإسكندر ..الاسكندر المقدوني
______________________________________________

8- انعزال الصين عن العالم




- في القرن الـ 14  بفضل تقناياتها البحرية التي لا مثيل لها , وإلإختراعات المميزة الأخرى , كانت البحرية الصينية واحدة من أكبر البحريات في العالم , وكانت الصين قد أنشأت بالفعل علاقات تجارية تصل إلى الخليج الفارسي , منذ ما يقرب من 50 عاماً, ولكن أباطرة الصين فضلوا سياسة الإنعزال , ومنعوا التجارة الدولية , بل جعلوها جريمة عقوبتها الإعدام , ولكن هذا الخطأ ربما لا يعتبرر خطأ بالنسبة لبقية العالم, فالصين بهذه الطريقة منعت نفسها من سياسة الإستعمار التي إتبعها كل من البريطانيين والبرتغاليين والأسبان وغيرهم , الذين إستعمروا معظم دول العالم .. فرب ضارة نافعة.

______________________________________________

9- حادث تحطم هيندنبورغ





- منطاد هيندنبورغ (Hindenburg) هو منطاد ألماني لنقل الركاب تحطم عام 1937 أثناء هبوطه بمطار ليكهرست في نيو جيرسى قادما من فرانكفورت بسبب اشتعال الهيدروجين الذي يحمل المنطاد، وقد اسفر هذا الحادث عن مقتل 36 راكبا من بين 96 كانوا على متنه، ووضعت هذه الكارثة النهاية لاستخدام المناطيد في خدمات الركاب المنتظمة.

______________________________________________

10- حصان طروادة




- تروي الأسطورة أن حصار الإغريق لطروادة دام عشر سنوات، فابتدع الإغريق حيلة جديدة، حصاناً خشبياً ضخماً أجوفا بناه إبيوس وملئ بالمحاربين الإغريق بقيادة أوديسيوس، أما بقية الجيش فظهر كأنه رحل بينما في الواقع كان يختبئ وراء تيندوس، وقبل الطرواديون الحصان على أنه عرض سلام. وقام جاسوس إغريقي، اسمه سينون، بإقناع الطرواديين بأن الحصان هدية، بالرغم من تحذيرات لاكون وكاساندرا، حتى أن هيلين وديفوبوس فحصا الحصان فأمر الملك بإدخاله إلى المدينة في احتفال كبير.

احتفل الطرواديون برفع الحصار وابتهجوا، وعندما خرج الإغريق من الحصان داخل المدينة في الليل، كان السكان في حالة سكر، ففتح المحاربون الإغريق بوابات المدينة للسماح لبقية الجيش بدخولها، فنهبت المدينة بلا رحمة، وقتل كل الرجال، وأخذ كل النساء والأطفال كعبيد.
كانت مدينة طروادة تحت إمرة الأمير هيكتور والأمير بارس والذي كان سببا رئيسيا في الحرب بخطفه هيلين ملكة اسبرطة، وزوجة مينلاوس شقيق أجاممنون بن أتريوس.
للمزيد عن حرب طروادة .. طروادة .. حرب أسطورية من أجل إمرأة
______________________________________________

11- التسرب النفطي في خليك المكسيك عام 2010




- التسرب النفطي في خليج المكسيك 2010, هو كارثة بيئية نجمت عن تسرب نفطي هائل حصل بعد انفجار غرق "منصة بحرية لاستخراج النفط" تابعة لشركة بريتش بيتروليوم (بي بي) البريطانية في خليج المكسيك في 22 أبريل 2010[1]، ويعتبر أكبر تسرب نفطي في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية.[2]. والذي لا يزال مستمراً حتى الآن، حيث قدر خفر السواحل الأمريكي مقدار التسرب ما بين 35 إلى ستين الف برميل يوميا تخرج من البئر الواقعة على عمق 1500 متر تحت سطح البحر.

______________________________________________

12- الخطأ الذي أشعل الحرب





- في صباح يوم 20 يونيو 1914 ,  جافريلو برينسيب البالغ من العمر 19 عاماً , خطط لقتل لأرشيدوق فرانز فرديناند، فكان وريث العرش وولي العهد النمساوي والذي لم يكن محبوبا على الصعيد الشخصي أو السياسي, مر الموكب المكون من ست سيارات سريعا باتجاة قاعة الاحتفالات الكبرى للمدينة، وفي ذلك الطريق كان المتآمرون ينتظرون اللحظة الحاسمة وقد توزعوا ضمن مجموعتين، فإذا فشلت المجموعة الأولى، تتولى المجموعة الثانية إتمام المؤامرة.

وفي الساعة 10، 10، مرت السيارة المكشوفة وهي تقل الأرشيدوق وزوجته.
كان الأرشيدوق بملابسه الرسمية.في تلك اللحظة مرت السيارة بمحاذاة مجموعة التنفيذ الأولى التي ألقت قنبلة على الموكب، وتدحرجت القنبلة تحت السيارة الثانية التي كانت وراء السيارة المطلوبة. دوى الانفجار وجرح عددا من مرافقي الموكب الملكي وبعض المتفرجين. خاف الفاعل من وقوعه في قبضة الشرطة فابتلع حبة الزرنيخ.
توقف الموكب لحظات، ثم تابع طريقه، واطمأن الجميع أن مؤامرة الاغتيال فشلت. وبالفعل، لم يتحرك الرجال الآخرون من أعضاء فريق التنفيذ.
توجه غافريلو برينسيب إلى مقهى في شارع فرانز جوزيف حيث جلس يحتسي كوبا من القهوة. وهكذا تحولت الخطة إلى فشل كامل، وانتهى كل شيء.. أو هكذا بدا الأمر في البداية.
قرر الأرشيدوق فجأة أن يزور المشفى العسكري للاطلاع على حالة الجرحى الذين أصيبوا أثناء محاولة الاغتيال. كان إلى المشفى قريبا من تلك المقهى.
وبسبب خلاف بين قائد شرطة سراييفو والحاكم العسكري للمنطقة، حصل ارتباك في الترتيبات الأمنية، وظل شارع فرانز جوزيف دون حراسة.
توقف الموكب قليلا أمام ذلك المقهى، وكان غافريلو برينسيب قد أنهى شرب قهوته ثم قام ليقف أمام الباب.. وعلى بعد أمتار قليلة من سيارة الأرشيدوق... وهنا.. ودون تردد... مد يده إلى مسدسه وأطلق النار مرتين..
أصابت الطلقة الأولى الأرشيدوق في صدره، وأصابت الثانية بطن زوجته التي ماتت، وبعد دقائق مات الأرشيدوق.
محاكمة قاتل الأرشيدوق
- أثار هذا الحدث الحرب العالمية الأولى، حيث خسر 16 مليون شخص حياتهم، وغرق العالم في الكساد الاقتصادي العظيم والأزمات الاقتصادية ,إلى جانب معاهدة فرساي المذلة التي جاءت بعد ذلك بالدكتاتور القومي أدولف هتلر، الذي بدأ مرة أخرى سلسلة من الأحداث التي أدت إلى الحرب العالمية الثانية، حيث مات 60 مليون شخص، كما بدأ عصر الأسلحة النووية.
______________________________________________

13- الجيش النمساوي يهاجم نفسه




- في عام 1788 حارب الجيش النمساوي نفسه، حيث هاجم جزء من الجيش بالمدفعية الجزء الآخر عن طريق الخطأ في معركة كارانسيبس وقتلوا من نفسهم 10 ألاف جندي، فأنتصر العثمانيون واستولوا على المدينة التي تقع في رومانيا حاليا.

______________________________________
المصادر 

 1 2 3 4 5 6 7

2 comments :

  1. هناك خطآ في المقاله في جزء الصيت ، حيث كتب الخليج الفارسي ولا يوجد شي يسمى الخليج الفارسي هناك الخليج العربي ارجو التصحيح

    ردحذف
  2. معلومه ...الخليج كان يسمى سابقا بخليج فارس ..وبعدها سمي خليج العربي ...

    ردحذف

يتم التشغيل بواسطة Blogger.