حول العالم

الظواهر الغريبة في كهف ديفيلز


- حضارة اليونان القديمة , حضارة سجلت الكثير من عوامل الحضارة من فنون وهندسة معمارية وغيرها ..
وكما هوالحال مع العديد من الأشياء القديمة في العمر .. لابد ان تكون هناك أشياء غامضة تحيط بها ..


- على جبل بنتلي بالقرب من اثينا , تقع مغارة , تعرف بإسم مغارة "بندلي" Pendeli , في كهف ديفيلز او ناتفيليز ,  والكهف نفسه يتكون من شبكة من الانفاق تمتد تحت الجبل , وأحد هذه الأنفاق يؤدي إلى بركة صغيرة من الماء ,  وهذا الموقع كان في الماضي يستخدم لعبادة إله يوناني قديم نصفه العلوي بشري والسفلي ماعز ..وقد تتداولت الحكايات الغريبة عن هذه المغارة على مدى عدة قرون !


- في عام 1800 , كان الكهف مخبأ لمجموعة من اللصوص بقيادة رجل يدعى "ناتفيليز" ومن هنا جاءت تسمية الكهف , ولكن منذ وفاته , أصبح المكان مصدرً للعديد من الاحداث الخارقة , التي لا يمكن تفسيرها !..

- يذكر السكان الأصليين أن هذا الكهف كان موقعاً لظواهر غريبة لفترة طويلة , مثل ظهور أشباح , او ظهور أضواء غريبة , او أشكال غريبة من البشر ,ووجود السحب والظلال , كما كانت هناك تقارير عن مخلوقات غريبة تشبه الاغنام , تختفي عندما يقترب منها احد , وليس هذا فقط , فقد أفاد المصورون أن الكاميرات تتوقف عن العمل داخل الكهف  !

______________________________________

* لماذا توقف الحفر داخل الكهف؟


- في عام 1980 , تم إغلاق الكهف أمام الزوار من قبل الحكومة التي أعلنت عن بدء العمل على توسيع الأنفاق الطبيعية الموجودة أسفل الكهف , ويشاع أن الناتو كان وراء هذا المشروع كما قيل بعد ذلك .. المهم في الأمر أن العمل بدأ بجهد كبير , وبإستخدام المتفجرات والمعدات الثقيلة , تم مواصلة الحفر في قاعدة الجبل , ولكن الأسباب الحقيقية وراء عملية الحفر لم تكن معروفة , وبسرعة كبيرة , توقف هذا النشاط الحكومي , وتم ترك بعض المعدات الثقيلة داخل الكهف , وكان من الغريب أن تتخلى الحكومة عن تنفيذ المشروع بسرعة كبيرة بعد هذا الجهد الكبير في البداية.

- بدأ هواة الخاورق بالبحث بعد توقف الحكومة عن العمل , وبالفعل فوجئوا بما وجدوا , فقد وجدوا بعض آثار الاقدام لشخص , وعندما إتبعوا آثار الأقدام التي قادتهم إلى احد الانفاق في الكهف, وصلت إلى احد جدران الكهف , ثم توقفت , وكأن هذا الشخص , قد عبر من خلال تلك الجدران الحجرية في الكهف ! 
- وفي مرة من المرات تم العثور على دمية قرب مدخل الكهف عند سفح الجبل , وفي النهاية يبدو ان احد استرجعها , ولكن في صباح اليوم الثاني تم العثور على نفس الدمية في نفس المكان بالضبط.

- كما أفادت بعض التقارير بإختفاء العديد من المستكشفين داخل الكهف , وربما تخبطوا في متاهات الكهف , ولم يعرف المحققون شيئاً عنهم بعد ذلك , ولم يظهروا أبداً.

- يقال ايضأ ان المكان تقام فيه بعض الطقوس الشيطانية , حيث تم العثور على بقايا الذبائح الحيوانية هناك, وقد أصبح أيضاً مزاراً للسياح والفضوليين , ولكن التاريخ الحقيقي للكهف , والظواهر الغريبة المرتبطه به , لم يتم التحقيق فيها بشكل كامل حتى الآن .

4 comments :

  1. اطلب منك ان تكثر من هذه المواضيع الشيقة شكرا لكم

    ردحذف
  2. قصص وأمور والغاز غريبه في حياتنا لايعلمها إلا الله سبحانه وتعالى

    ردحذف

يتم التشغيل بواسطة Blogger.