طب وصحة

علاجات طبية قديمة ..وغريبة جداً


- تظهر الوثائق التاريخية أن أجدادنا كانوا على علم جيد بالأدوية والعلاج , والأمراض , وعلى الرغم من ذلك فإن بعض طرق العلاج , كانت غربة جداً ومشكوك فيها , وفي هذه المقالة سوف نلقي نظرة على هذه العلاجات الغريبة التي كان يمارسها القدماء , والتي مازال بعضها موجود حتى وقتنا هذا !
______________________________________________

1- إراقة الدم

- وفقاً للمارسي الطب القديم , فإن جسم الإنسان يتكون من أربع مواد أولية وهي المادة الصفراء "كالصفراء التي يفرزها الكبد" , والمادة السوداء, والبلغم و والدم , ويجب أن يكون هناك توازن بين هذه المواد الأربعة , وعندما يصاب الشخص بالمرض, فإن المعالجين كانوا يميلون إلى التخلص من بعض الدماء , فيقوم الطبيب ببساطة بقطع الوريد وإستنزاف بعض الدماء , وعلى الرغم من أن هذه الممارسة يمكن أن تؤدي إلى الموت بسهولة مع قليل من الإهمال, إلا انها ظلت تمارس حتى القرن الـ19, وكانت تقدم هذه الممارسة بمساعدة الحلاقين في بعض الأحيان, ولكن أخيراص تم وقف العلاج بهذه الطريقة بعد ما اثبت انه يصر أكثر مما ينفع , ولكن مازال هذه العلاج يمارس الآن من خلال إستخدام العلق الطبي.
______________________________________________

2- العلاج بالجماجم - Skull Cures

- تمت ممارسة هذا العلاج بواسطة الأطباء السوموريين والبابليين القدامى , وبعض المشعوذين , ولهذا فيعتقد أن هذا العلاج إعتمد على السحر في كثير من الأحيان , وكان يعتقد ان تلك الامراض التي تحتاج إلى العلاج بالجامجم تنتج نتيجة تلبس الارواح بالمريض , فكان الطبيب يطلب من المريض أن ينام جنباً إلى جنب مع جمجمة بشرية لمدة إسبوع , كإجراء وقائي ضد الروح, ويمكن ان يطلب الطبيب أيضاً من المريض ان يقوم بتقبيل ولعق الجمجمة سبع مرات كل ليلة.
________________________________________

3- علاج البواسير

- قبل القرن الـ12 كان يعتقد أن الشخص المصاب بالواسير هو شخص غير تقي , ولذلك كان يتم إرساله إلى الدير , ليتم علاجه بطريقة غريبة جداً وقاسية في نفس الوقت , حيث كان الرهبان يقومون بدفع قضيب حديد ساخن في فتحة الشرج لدى المريض المسكين , وأخيراً في القرن الـ12 , توصل الطبيب اليهودي إلى علاج للبواسير , والذي مازال يستخدم حتة وقتنا هذا , وهو نقع المريض في حمام دافيء لتخفيف الألم .
_____________________________________________

4- العلاج بالزئبق

- من المعروف أن الزئبق مادة سامة للغاية لأجسامنا, ومع ذلك فقد تم إستخدامه كعلاج كمرهم وكشراب للمرض من قبل الفرس والإغريق , كما إستخدم الصينيون مركبات الزئبق , لإعتقادهم بأن ذلك من شأنه أن يوفر زيادة في الحيوية و يطيل العمر , وكان يستخدمون الزئبق في علاج الأمراض المنقولة جنسية مثل الزهري , ومما لا يثير الدهشة أن العديد من المرضى ماتوا بأمراض تلف الكلى والكبد الناجمة عن التسمم بالزئبق .


_____________________________________________

5- العلاج بأكل لحوم البشر

- في العصور القديمة كان يعتقد أن أكل ما تبقى من جسد الميت يساعد على زيادة حيوية الجسم , وعلاج للأشخاص الذين يعانون الصداع والدمامل , والتشنجات وما إلى ذلك, وغالباً ما كانت توصف الجرع التي تحتوي على جرعات من دم الإنسان والعظام , وكان الرومان القدماء يقومون بطحن المومياوات المصرية التي تم نهبها من مصر و وإضافة المسحوق الناتج عنها إلى بعض الأدوية, وإستمرت هذه الممارسة البشعة حتى القرن الـ 17 , حتى أنه أشيع بين البريطانيين أن الملك تشارلز الثاني قد شرب مشروب يتكون من الكحول وجماجم البشر المجففة.


_____________________________________________

6- العلاج بقرص النحل

- من المماراسات التي لازالت تستخدم حتى الآن , قد تم استخدام قرصات النحل لمئات السنين كعلاج لأمراض عديدة مثل الهربس , والروماتيزم, وإلتهاب المفاصل,وبحرص الاطباء ان يحصل المريض على لدغات النحل بالقرب من الأنف والفم , ومع ذلك لم يوجد حتى الآن دليل علمي لدعم هذا العلاج.


____________________________________________

7- العلاج باليرقات

- عادة كانت تستخدم اليرقات لعلاج الجروح التي لم تلتئم , وقد إستخدم هذا العلاج على مدار التاريخ البشري , وطريقة العلاج باليرقات تتلخص في وضع ديدان حية على الجروح المفتوحة, والتي تقوم بأكل الانسجة الميتة , وبالتالي تسهل عملية الشفاء ومن الدهش ان هذا النوع  من العلاج يستعيد شعبيته تدريجياً بين الأطباء.


______________________________________________

8- جراحة فصوص الدماغ

- هي واحدة من الممارسات الطبية الأكثر جدلاً في تاريخ البشرية , يستخدم لعلاج أمراض الفصام , والقلق , والإكتئاب, وكان هو العلاج الشعبي حتى عام 1930, ويتلخص إسلوب العلاج بهذه الطريقة عن طريق إدخال إبرة أو معول من خلال الجزء الخلفي من تجويف العين,حتى يصل إلى الجزء الأيمن من الدماغ , مما يؤدي في بعض الأحيان إلى تلف الدماغ, ويذكر أن 70,000 شخص قد خضع لهذا العلاج , ويمارس في الوقت الحاضر إجراء مماثل يسمى "إستئصال الفص" لعلاج حالات الصرع.


_____________________________________________

9- علاج الأطفال العصاة

- في القرن ال 19 كان من الصعب على الآباء التعامل مع أطفالهم المشاغبين , ولذلك إنتشر العلاج بالمهدئات التي كانت توضع في عصائر الأطفال المزعجين , وبالطبع تلك المهدئات كانت تحتوي على كميات كبيرة من المخدرات والمورفين , والهبروين والأفيون,والحشيش , ومن الطبيعي أن تحدث حالات وفاة لبعض الأطفال عند تناولهم جرعات زائدة من هذه الأدوية .


_____________________________________________

10- علاج العجز الجنسي بالكهرباء

- في أواخر القرن الـ 19 وعندما أصبحت الكهرباء متاحة للجميع , أصبح في الإمكان إستخدامها كعلاج للمرضى , وبالفعل تم إستخدامها في علاج مرضى الضعف الجنسي عند الرجال , عن طريق صناعة سرير كهربائي مع أحزمة وأدوات أخرى كهربائية لعلاج المرضى , ولكن بالطبع تلك الممارسة أثبتت ضررها لا سيما على الجزء السفلي من جسم الرجل.


______________________________________________

11- العلاج بالبول 

- يعتبر العلاج بالبول من الممارسات الشعبية المشهورة , حيث يعتبر أن شرب البول الخاص بك , وغسل جسمك به , قد يعالجك من قائمة طويلة من الأمراض, ويساعد على زيادة حيوية الجسم البشري, ولكن علمياً , ليس هناك دليل على أن شرب البول أو الإستحمام به له أي تأثير, ولكن بالرغم من الرائحة السيئة , فإن العلاج بالبول لديه عدد هائل من المعجبين حول العالم.
_____________________________________________

المصادر:
1

0 comments :

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.