تاريخ

من أسرار التاريخ : كيف إنهارت حضارة المايا ؟

 إنهيار حضارة المايا


- عندما أبحر الغزاة الأسبان إلى أمريكا الوسطى في عام 1517 , كان هدفهم الأول هو هزيمة سكان أمريكا الوسطى الأصليين , وهم شعب حضارة المايا , ولكن عندما وصلوا , وجدوا أن هدفهم هذا قد أُنجز من تلقاء نفسه بالفعل !



- سكنت حضارة المايا في جزء كبير من منطقة وسط أمريكا التي تعرف حاليا بغواتيمالا، بليز، هندوراس، السلفادور وفي نطاق خمسة ولايات جنوبية في المكسيك مثل: كامبيتشي، تشياباس، كينتانا رو، تاباسكو وشبه جزيرة يوكاتان.


 تأسست في البداية خلال فترة ما قبل الكلاسيكية (حوالي 2000 ق.م إلى 250 م)، وفقا للتسلسل الزمني لوسط أمريكا، ووصل عديد من مدن المايا إلى أعلى مستوى لها من التطور خلال الفترة الكلاسيكية (تقريبا من 250 م حتي 900 م)، واستمرّت خلال ما بعد الكلاسيكية حتى وصول الإسبان.

-  وبعد 200 عاماً من الدراسة  الأثرية حول حضارة المايا أصبحنا نعرف ما يكفي عنها , فقد كان شعب المايا متقدم فكرياً بدرجة كبيرة , كان لديهم فهم قوي في الرياضيات , وعلم الفلك , الذي إستخدموه في بناء معابدهم وأهراماتهم تبعاً لحركات الكواكب والإعتدالات والإنقلابات الشمسية   , كما أنهم مميزون في الفن والعمارة , فقد أثبتوا عن طريق آثارهم أنهم حرفيون متميزون , وقد كشف علماء الآثارعن آلاف المدن القديمة للمايا , ومازال هناك العديد من أطلال المايا تقبع مختفية في أدغال الغابات الإستوائية الكثيفة في المنطقة.

قصر الكاستيو من أطلال حضارة المايا في تولوم كوينتانا رو، المكسيك 
* ولكن مسألة كيف إنتهت حضارة المايا .. مازال هذا الأمر واحداً من الأسرار المحيرة التي تسآل عنها العلماء والباحثون على مدى سنوات عديدة , فقد تركت حضارة المايا وراءها سحراً دائماً ,, ملتفاً بالكثير من الغموض .


وجدير بالذكر أن البحث في حضارة المايا يعتبر أمراً صعباً على علماء الآثار والباحثين , إذ أنه ليس هناك تقريباً أية سجلات مكتوبة للمايا , على الرغم من أنها كانت تقدر بالآلاف , ولكن للإسف تم حرقها بأمر من القساوسة الكاثوليك , عندما جاء المستعمرون الأسبان لأمريكا الوسطى , فلم يبقى منها غير 4 سجلات , ولهذا يعتمد العلماء في البحث على النقوش والتقويمات الموجودة على النصب الحجرية , ويحددون التواريخ بناءاً على نتائج تحليلات الكربون المشع .

كيف سقطت حضارة المايا ؟



- دعونا نبدأ بما نعرفه ..

في حوالي 850 م , بدأت حضارة المايا  في الإنهياربعد قرون من الإزدهار والهيمنة , وبدأ شعبها بالتخلي عن مدنهم الكبرى شيئاً فشئياً في أقل من 200 سنة , وتراجعت حضارتهم ومجدهم الكبير , وبعتقد العلماء أن أمر سقوط المايا لم يكن بسبب شخص واحد , بل حدث الأمر مثلما حدث مع الإمبراطورية الرومانية , وبعضهم يعتقد أن حضارة المايا سقطت نتيجة كارثة طبيعية كبرى أطاحت بذروة حضارة المايا إلى الأبد .

هل إندثرت حضارة المايا بسبب الجفاف ؟



- هناك نظربات وفيرة حول السبب الذي أدى إلى إنهيار حضارة المايا , مثل الغزو , الحرب الأهلية , إنهيار طرق التجارة , ولكن كانت هناك نظرية واحدة أكثر شيوعاً بين المفكرين والعلماء , وهي مرور حضارة المايا بفترة جفاف كبيرة قضت على مجدها نهائياً .. فهل هذا صحيح ؟



-  في فترة القرون التي سبقت إنهيار حضارة المايا , كان هناك ما يسمى " بالعصر الكلاسيكي " وكانت بين حوالي 250 م و 800 م , إزدهرت في تلك الفترة حضارة المايا , وإزدهرت المدن , وكانت زراعة المحاصيل جيدة , وأظهرت سجلات المناخ ( والتي تظهر من تحليل تشكلات الكهوف في المنطقة ) أن منطقة المايا في تلك الفترة تلقت كمية من الأمطار مرتفعة نسبياً , وأظهرت نفس السجلات أن من بداية العام 280 م , تعرضت أرض المايا للجفاف , وأن هذا الجفاف ربما إستمر لعقود .



- ومنذ تحديد فترة الجفاف التي ضربت أرض المايا , لاحظ الباحثون وجود علاقة بين توقيت حدوث الجفاف وإنهيار حضارة المايا , حيث أن معظم مدن المايا وقعت ما بين العامي 850 - 925 م , وهذا يتزامن بشكل كبير مع عقود الجفاف التي أصابت بيئة المايا , وعلى الرغم من هذا , فإن ذلك لا يكفي لإغلاق قضية سقوط حضارة المايا , حيث إتضح أن معظم مدن المايا التي سقطت خلال فترة الجفاف في القرن التاسع الميلادي , كانت تقع في الجزء الجنوبي فقط من أراضي المايا , والتي هي في العصر الحديث " غواتيمالا وبليز. في شبه جزيرة يوكاتان في الشمال " , بينما الجزء الشمالي من مدن المايا لم يتعرض للجفاف , وحينما بدأت مدن الجنوب في التفكك , كانت المدن الشمالية في حالة إزدهار ورخاء نسبي , وشملت هذه المدن واحدة من أعظم مدن المايا وهي إيتزا (واحد من العالم "عجائب الدنيا السبع الجديدة") , وهذا الأمر هو ما أربك العلماء مرة أخرى , إذ أن الجفاف ربما لم يكون سبباً في إنهيار حضارة المايا لإنه لم يؤثرإلا في الجزء الشمالي من أراضيها .


 تشيتشن إيتزا واحدة من أعظم مدن المايا
- ولكن لم يتوقف علماء الآثار عند ذلك , بل إستمرت الأبحاث التي حددت الأعمار التقريبية لتلك المدن التي كانت موجودة في الشمال , ووجدت أن الشمال تعرض أيضاً لموجة الجفاف في القرن التاسع الميلادي , ولكن لم يتأثر كثيراً مثلما حدث في الجنوب , وفي دراسة أجريت بواسطة علماء آثار من الولايات المتحدة وبريطانيا , أن الشمال من أراضي المايا شهد تراجع بنسبة 70% في البناء والعمارة , ويرجح أن هذا الإنهيار في النشاط الإبداعي كان نتيجة الإنهيار في المستوى السياسي والإقتصادي , وأن ذلك حدث في النص الثاني من القرن التاسع الميلادي , وأن الأمطار تضآلت بشكل كبير في الشمال , وهو نفس الوقت ضرب الجفاف فيه مدن الجنوب , ولذا فإن من الواضح أن الشمال أيضا لم يسلم من تأثير موجة الجفاف المدمرة .


* إذا مع هذه النتائج السابقة , يبدو ان إحتمال تسبب المناخ في إنهيار حضارة المايا هو الأصح .. ولكن كيف ذلك ؟


- المايا مثلها مثل الكثير من الحضارات القديمة , كانت تعتمد بشكل كبير على الزراعة في تنمية القوة الإقتصادية لديهم , ودعم القوى العاملة , وبالتالي فإن إنخفاض نسبة الزراعة والمحاصيل نتيجة موجة الجفاف , سيؤدي إلى إنخفاض القوى العاملة , ومن ثم ضعف النفوذ السياسي , مما يؤدي في النهاية إلى التفكك الإجتماعي .

- ويذهب البعض إلى فرضية أن الحرب نتيجة الجفاف كانت سبباً أيضاً في هلاك المايا , بسبب أن الجفاف الذي تسبب في عدم الإستقرار الإجتماعي والسياسي , وقلة مخزون الغذاء والموارد خلال فترة الجفاف , أدى إلى تصارع مدن المايا ضد بعضها البعض, ويعتقد أن حكام وكهنة المايا لجأوا إلى التضحية البشرية بهدف إرضاء آلهتهم لإنزال المطر . .


- وهناك رأي آخرمرتبط بكيفية تدمير الجفاف لحضارة المايا , وهو أن شعب المايا تلاعبوا بالبيئة لتعويض الجفاف , عن طريق قطع الغابات , وإستصلاح أراضي الغابات للزراعة , مما جعل المناخ أكثر جفافاً .


- أياً كان السبب التي عمل على إنهيار حضارة المايا , فإننا نعرف ما الذي حدث لسكان المايا , فقد تركوا مدنهم في حوالي 1050 م , وتخلوا عن حضارتهم , هرباً من الجوع بعد ما إنتهت تقريبا زراعة المحاصيل في القرن 11 الميلادي , وشقو طريقهم نحو الساحل الكاريبي , وغيره من مصادر المياه , مثل البحيرات والأنهار , للوصول لأماكن المأكولات البحرية , أو الأراضي الرطبة التي تمكنهم من الزراعة .


* إذا هل يمكن أن يكون الجفاف قد أنهى الجدال القائم بشأن سبب إنهيار حضارة المايا .. ربما 

ولكن ربما يكشف لنا علماء الآثار شيئاً آخر في المستقبل .. يضرب بكل تلك النظريات عرض الحائط ..!

المصادر:
1  2

0 comments :

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.